» تدعوكم خيرية القطيف للترشح لعضوية مجلس الإدارة في دورتها الثامنة عشر   » `مليون   » مشروع قربى   » استمارة كفالة يتيم بخيرية القطيف   » المعرض التسويقي الخامس للأسر المنتجه والتاجرات   » أرقام حسابات لجنة كافل اليتيم بخيرية القطيف   » الهاتف الاستشاري   » يوم الطفل الخليجي   » يوم ال   » خيرية القطيف: بادرة إستباقية لاستقبال فصل الشتاء   » أمسية فن إدارة الضغوط   » هدايا عينية ونقدية لعمال النظافة من أطفال رياض القطيف الرائدة   » مشروع كفالة يتيم   » رحلة تعليمية إلى بريطانيا لأحد المتميزين من أبناء كافل اليتيم   » مستفيدات كافل اليتيم في مهرجان الأيام برعاية الرواد الثقافي  
199850
كلمة إفتتاح حفل تكريم منسوبي الهاتف الاستشاري
م / عباس رضي الشماسي - 5 / 12 / 2010م - 9:40 ص

بسم الله الرحمن الرحيم


الحمد لله رب العالمين  والصلاة والسلام على محمد وآله الطيبين الطاهرين  وصحبه الغر الميامين         وبعد
أصحاب الفضيلة .. الأخوة الكرام .. الأخوات الكريمات .. ايها الحفل الكريم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته:


     أرحب بكم أجمل ترحيب "في هذه الليلة المباركة بوجودكم في رحاب جمعية القطيف الخيرية احتفاءاً بهذه النخبة المتميزة من شبابنا وشاباتنا ممن كان لهم قصب السبق في إنشاء هذا المشروع الاجتماعي الهادف ( الهاتف الإستشاري) وتقديم نموذج حي للمؤسسة الخيرية النموذجية التي تتعدد فيها المناشط والبرامج لتغطي شتى مناحي الحياة ..

ايها الأخوة :

      ان مجتمعاً يتمتع بالرخاء والأمن يحتاج إلى أسر مستقرة في بنيانها قوية في علاقتها ، راسخة في إيمانها سعيدة في مجريات حياتها..
فمن رحم الأسرة المستقرة المستقيمة يخرج الإنسان الناضج الواعي المتحفز لتنمية وطنه ومجتمعه..

إن تحقيق السعادة الأسرية والثقافة الراسخة للأسرة الملتزمة بالمبادئ والقيم يتطلب تكاتف الجهود الاجتماعية نحو تحقيثق هذا الهذدف عبر عمل مؤسسي فاعل ...
ومن هذا  العمل المؤسسى الفاعل خطى مشروع الهاتف الإستشاري بخيرية القطيف خطوات راسخة نحو تحقيق أهدافه السامية في نشر وعي  الصحة النفسية في المجتمع عبر تسهيل الحصول على المشورة من ذوي الإختصاص في مختلف الجوانب السلوكية والعلاجية ...

وهنا نطرح التساؤل؟!

• هل هذا النجاح ضربة حظٍ أم خبط عشواء؟!!
• هل هذه الثمار أتت دون تخطيط أو دراسة ؟
• كيف تكون فريق العمل؟ من وضع الرؤية ؟ من صنع الأهداف من بلور الخطط ... ! من وضع اللوائح ؟!
أهو فرد بوحده  !!
• هل يستطيع فرد أن يؤدي كل هذه المهام مهما أوتي من مقدرات لوحده ؟!!!

الجواب كلا ...

         لاشك ولا ريب  أن هذا كان نتيجة موفقة لعمل جماعي منظم ونتاج مجهودات لم تفتر .. وعزيمة لم تكل .. وايمان لم يهتز ووضوح رؤية لم تتلبد .. ولاشك أن التخطيط السليم المتأني هو الذي بذر وهيأ لهذا النجاح المتواصل ولهذا التميز الملفت ..

وقد تم صياغة هذا العمل ليكون متوافقاً مع رؤية جمعية القطيف الخيرية وأهدافها المتمثلة في الريادة وفي تقديم برامج نوعية متطورة تعمق مفهموم التنمية الأسرية وترسخ قيم الحوار الإيجابي في المجتمع..
       وأدركت جمعية القطيف الخيرية أهمية هذا المشروع منذ البداية فإحتضنته ووفرت بيئة العمل المناسبة له وسعت إلى توفير الموارد المادية والإدارية والبشرية لتنفيذه وتطويره .. وهي ساعية بعونه وتوفيقه إلى استكمال مراحل تدشين مركز التنمية الاسرية بالجمعية لياخذ على عاتقه وضمن أهدافه تقديم البرامج التوعوية الهادفة والدورات الاسرية التثقيفية وإصلاح ذات البين .. وذلك في المستقبل القريب ان شاء الله تعالى لكي يتكامل مشروع الهاتف الإستشاري في هذا الصدد .

أيها الحفل الكريم :

       لابد من وقفة تقدير وإجلال لهذه النخبة من الرجال والنساء العاملين في هذا المشروع الرائد والذي يشار إليه بالبنان ضمن المشاريع الرائدة في هذا المجتمع الكريم .. واخض بالشكر الأخت الفاضلة السيدة /زكية حمزة العوامي (أم حسين) والذي كان لها المبادرة الأولى في تقديم برامج توعوية خدمية لمستفيدي الجمعية قبل تأسيس هذا المشروع المبارك ثم لأسرة الهاتف الإستشاري بقيادة الأخ / حسين زكي الخباز وبقية الإخوة والأخوات الذين بذلوا من وقتهم وجهدهم لإنشاء هذا المشروع وتنميته وتطويره فالنجاح لا يتوقف عند حد متى ما توفرت العزيمة والإرادة والإقدام ..
وما استعصى على قوم منال   ..  إذا الإقدام كان لهم ركاباً


وختاما :


      الشكر لله العلي القدير على جميل نعمائه وحسن توفيقه ثم لأهل الإحسان الذين يرفدون مسيرة الجمعية بجهودهم المباركة وعطائهم المتميز وخصوصاً ممن نكرم اليوم .. سائلاً الباري عز وجل أن يتقبل منهم وأن يجزل لهم الأجر والمثوبة وأن يعوضهم عن ذلك سعادة في الدنيا ونورآ في الآخرة  انه سميع مجيد.

 


رئيس مجلس الادارة
م / عباس رضي الشماسي
28/12/1431هـ